بيانات الصحافة

إطلاق الحملة الوطنية للتوعية بجريمة الاتجار بالبشر "معاً ضد الاتجار بالبشر"

2019-05-14

وتعتمد الحملة على شرح أشكال الاتجار بالبشر بصورة مبسطة الأمر الذي يسهم في رفع مستوى الوعي العام بمخاطر تلك الجريمة، وحث المواطنين على المشاركة في الإبلاغ عنها، والتعريف بالعقوبات الرادعة التي نص عليها القانون رقم 64 لسنة 2010 بحق مرتكبيها.

وتعتبر جريمة الاتجار بالبشر أحد أخطر الجرائم التي تعتمد بشكل رئيسي على استغلال حاجة الإنسان وضعفه وعدم وعيه بالأساليب التي تستخدمها العصابات الإجرامية للإيقاع بضحاياها.

وتأتي الحملة تنفيذاً للاستراتيجية الوطنية لمكافحة الاتجار بالبشر (2016-2021)، وبمشاركه من الفنان/ آسر ياسين متطوعاً.

وتعتزم اللجنة الوطنية بالشراكة مع أعضائها من الوزارات والهيئات والمجالس القومية تكثيف  كافة الجهود الخاصة بالتصدي لهذه الجريمة وتعزيز أنشطة الحماية لضحاياها.